الرئيسية / أخبار عاجلة / ألمانيا تكشف حقيقة موقفها من أزمة مسلمي ميانمار
الروهينجا

ألمانيا تكشف حقيقة موقفها من أزمة مسلمي ميانمار

أعربت الحكومة الألمانية عن قلقها البالغ جراء الأوضاع في ميانمار، قائلة: إن “وضع الفارين من أقلية الروهينجا المسلمة مأساوي”، مناشدة حكومة ميانمار بتحمل مسؤوليتها تجاه الشعب بأطيافه كلها.

وأَبْلَغَ المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت في تصريح اليـوم الأربعاء: “تتابع الحكومة الألمانية التطورات في ميانمار بقلق بالغ، وتشير التقارير الواردة من المنطقة هناك إلى انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان، كـــذلك أن هناك عددًا كبيرًا من حالات الوفاة والإصابات، هذا إلى جانب اللاجئين والمشردين؛ إنها لصورة مأساوية”.

ولَمَّح المتحدث إلى أن الأمم المتحدة قدرت في الأسبوعين الماضيين أعداد الفارين من مسلمي الروهينجا بـ290 ألف، إلى البلد المجاور بنجلاديش، وهو ما يكشف حجم المأساة، داعيًا “أطراف النزاع” إلى إيجاد حل سلمي.

شاركها

شاهد أيضاً

العميد منير اليافعي يزور جرحى المواجهات في المحفد ويؤكد الحرب على الإرهاب مستمرة

  تفقد العميد منير أبو اليمامة صباح اليوم جرحى اللواء الأول دعم وإسناد الذين سقطوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *