الرئيسية / أخبار عاجلة / بابا الفاتيكان يشجب اصطهاد الاقلية المسلمة الروهينجا في ميانمار
الروهينجا

بابا الفاتيكان يشجب اصطهاد الاقلية المسلمة الروهينجا في ميانمار

شجب البابا فرنسيس بابا الفاتيكان اليوم الأحد الاضطهاد الذي يتعرض له مسلمي الروهينجا في ميانمار، داعيا أن يحصلوا على كامل حقوقهم.

وأَبْلَغَ البابا فرنسيسحسبما أخبرت شبكة (إيه بي سي) نيوز الأمريكية اليـــــــوم الأحد: “هناك أخبار حزينة بشأن اضطهاد إخواننا من أقلية مسلمي الروهينجا”.. وطلب البابا فرنسيس من المصلين في ميدان سان بيتر أن يدعوا الله أن يحفظهم.

وحاول الآلاف من الروهينجا الفرار إلى بنجلاديش بعد تصاعد أعمال العنف في ولاية “راخين” غربي البلاد.

كان مسلحو الروهينجا قد هاجموا مراكز تابعة للشرطة وآخرى حدودية وقامت قوات الشرطة بالرد عليهم.

وكانت زعيمة ميانمار أونج سان سو كي قد وصفت إِجْتِياحات مسلحي الروهينجا بأنها محاولة لتقويض جهود “بناء السلام والتفاهم في ولاية راخين”.

شاركها

شاهد أيضاً

مستشفيات المخا خدمات مجانية للمرضى وجرحى الجبهات

المخا –   راجح العمري.   تقدم مستشفيات المخا والتي تم تاهيلها بدعم من الامارت العربية المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *